الذكرى الاولى لرحيل النائب ميشال الحلو

التاريخ:  29-06-2015

في ذكرى السنة الاولى لوفاة النائب ميشال الحلو اقامت عائلة النائب الراحل قداساً في كنيسة مار مارون في جزين الاحد 28 حزيران 2015، تميّز الجناز بحضور لافت لمختلف الأحزاب اللبنانية وتقدّم الحضور ممثل رئيس مجلس النواب نبيه بري النائب ميشال موسى، وممثل رئيس تيّار المستقبل النائب سعد الحريري الدكتور ناصر حمّود الذي مثّل أيضاً النائبة بهية الحريري، النائب آلان عون ممثلا رئيس "تكتل التغيير والإصلاح" النائب ميشال عون، ورئيس حزب "القوات اللبنانية" الدكتور سمير جعجع ممثلا بالنائب أنطوان زهرا، وممثل رئيس كتلة الوفاء للمقاومة النائب محمد رعد، وممثل الوزير السابق سمير الجسر، والسيدة ميرنا الحايك ممثلة وزير العمل سجعان قزي، والسيد أديب فليحان ممثلا وزير الزراعة أكرم شهيّب، والنائب نعمة الله أبي نصر، رئيس اتحاد بلديات منطقة جزين الاستاذ خليل حرفوش وحشد من الفعاليات السياسية والدينية والإجتماعية في المنطقة ورؤساء بلديات ومخاتير.ترأس الذبيحة الإلهية كاهن الرعيّة الخوري جورج عوّاد يعاونه قيّم دير مار أنطونيوس الأب طوني التنوري ولفيف من الكهنة.وبعد الإنجيل ألقى الخوري عوّاد عظة تناول فيها مزايا الراحل الجامعة والمهام الرسمية التي إضطلع بها كنائب عن الوطن ومشرّع وداعم لأبرز القضايا الإجتماعية والإنسانية المحقّة، قائلا :" واليوم نستذكر فقيدنا الغالي الذي ترك فراغاً كبيراً في رحيله على صعيد المنطقة والوطن، عاقدين الرجاء أنّ الربّ سيكافيه كلّ خير عن إيمانه ومحبته وانفتاحه وعطاءاته، وقد خصّ منها كنيسة رعيّته ولا زالت عائلته تسير ذات السبيل، ولا ريب أنّ من أمنيات الراحل اليوم إنتخابات فرعيّة في جزين وانتخاب رئيس للجمهورية بوصلة أمينة تواجه معها البلاد أفواج الظلام المحدقة من كلّ حدب وصوب..."وفي كلمة العائلة التي ألقاها نجل النائب الراحل طوني، شدّد الأخير على الحضور الدائم لكلمات ومواقف وأعمال الراحل قائلا :" إنّ الوكالة التي أعطيت يوم انتخبت نائباً عن منطقة جزين الحبيبة وعن لبنان، يومها جعلتنا نشعر نحن أبناء عائلتك بأنّك لم تعد لنا، أضحيت لمن آليت على نفسك الدفاع عن مصالحهم وبقائهم واستمرارهم، وكنت ضنيناً بالمهام والمسؤوليات الملقاة على عاتقك خدمة وتشريعاً وتضحية، (...) فأبناء المنطقة التي أحبّبت وعاملتهم سواسية إفتقدوك وافتقدوا طريقتك بالتعاطي وتحسّروا على أيامك لاعنين القدر الذي أودى بمن رفع هاماتهم في كلّ المحافل والمناسبات (...) تشريعك سنّنا رائدة ما زالت على لسان زملائك، نساء لبنان يذكرنك باكيات شاكرات لك ولرفاقك قانون الحدّ من العنف الأسري، ورجالات الدفاع المدني يتحسّرون لرحيل من واكب قضيتهم وأوصلها الى نهاياتها السعيدة..." مؤكداً استمرار العهد والمسيرة في خدمة أبناء المنطقة على خطى الراحل.




August 2019
Sun Mon Tue Wed Thu Fri Sat
       123
45678910
11121314151617
18192021222324
25262728293031